إشترك معنا ليصلك جديد الموقع

بريدك الإلكترونى فى أمان معنا


الاثنين، 4 مارس، 2013

تفاصيل مقتل بلطجى شيط الهوى


تباشر نيابة كفر صقر بمحافظة الشرقية التحقيقات فى واقعة مقتل بلطجى على يد أهالى قرية شيط الهوى التابعة لدائرة المركز واشعال النيران فى جثته.
وكانت محافظة الشرقية  شهدت حادثة لم تعد غريبة على مسامع الجميع ، إذ أنها تعد هى الثانية عشر من نوعها التى تدور تفاصيلها حول تطبيق حد الحرابة على البلطجية والتمثيل بجثثهم.
فبعد مضى  أقل عشرة أيام



   على حادث قرية الإخيوة التى شهدت وقائع التمثيل بجثتى شابان على خلفية اتهامهم بخطف طفل وقتله بعد امتناع والده عن دفع الفدية المطلوبة ، تمكن أهالى قرية شيط الهواء التابعة لمركز كفر صقر من قتل بلطجى وإشعال النيران بجثته بعد قيامه بخطف فتاه والاعتداء عليها والتعدى على عمها الذى يعمل أمين شرطة من قوة مركز شرطة أولاد صقر بسلاح أبيض .
بدأت تفاصيل الواقعة باختطاف إحدى الفتيات وتدعى ندا منذ أسبوع على يد أحد البلطجية المسجلين ويدعى محمد محمد السيد على وشهرته "محمد سمبوكسا "36 سنة عاطل ومقيم بقرية أبو حريز التابعة لمركز كفر صقر وفقا لما ذكره أحد أهالى الفتاة  ، حيث قام سمبوكسا بمعاونة بعض أصدقائه من البلطجية والمسجلين بخطف الفتاه واصطحابها إلى محافظة سوهاج والتعدى عليها ، بعدها تمكن أحد الأهالى بسوهاج من العثور عليها ومساعدتها فى التخلص منهم وقام بردها إلى أهلها بالقرية مرة أخرى
 وفور وصول الفتاه قامت بإرشاد أهلها عن المتهمين وروت لهم ماحدث لها.
 ، وعلى الفور قام الأهالى بمداهمة منزل البلطجى وشقيقته وتدعى زينب الكائن بقرية أبو حريز التابعة لمركز كفر صقر بعد الاتفاق على طردهم وأسرتهم بالكامل من القرية ، وفور وصول الأهالى إلى منزل البلطجى انتابتهم نزعة العنف فى التعامل مع المنزل ورشقه بالحجارة وتكسيره .
مما دفع أحدهم ويدعى صلاح عثمان أبو مسلم –  38 سنة - أمين شرطة من قوة مركز أولاد صقر إلى التدخل ومحاولة تهدئة الأهالى خاصته لنبذ العنف والتكسير ، وهو ما أدى إلى تجرأ البلطجى عليهم وقام بإخراج خنجر كان بحوزته وتعدى على أمين الشرطة عم الفتاه مما أسفر عن إصابته بجرح طعنى بالبطن طوله 7 سم أدى إلى خروج أحشائه .
، كما قام بالاعتداء على شقيقه أحمد عثمان مسلم – 35 سنة – فلاح ومقيم بذات الناحية مما أسفر عن إصابته بجرح قطعى بالرأس ، مما أثار حفيظة الأهالى الذين قاموا من فورهم بملاحقة البلطجى والتعدى عليه بالضرب المبرح الذى أفضى إلى موته ، ثم قاموا باقتحام منزله وتكسيره وإشعال النيران فى جثته .
على الفور تم نقل أمين الشرطة وشقيقه المصابين إلى مستشفى الهلال الخاص بتلراك لتلقى العلاج اللازم و تم  التحفظ على جثة البلطجى بمشرحة مستشفى الأحرار بالزقازيق تحت تصرف النيابة العامة  .
وتحرر عن ذلك المحضر رقم 548 إدارى مركز شرطة كفر صقر لسنة 2013 وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق

شارك هذه الصفحة وتابعنا على صفحاتنا الرسمية
شارك الموضوع →
تابعنا →
إنشر الموضوع →

0 التعليقات:

أعلان مدفوع

أعلان مدفوع

فيديوهات مختاره

كفر صقر اليوم